Algeria Leaks
أخبار أولاد بلادي الصح في بلادي

الأفافاس يستنكر القمع الأمني للحراك ويطالب بإطلاق سراح المعتقلين

قال حزب القوى الاشتراكية “الافافاس” إن السلطة  تريد  بشكل واضح إثارة الفوضى، والدفع نحو ما لا يمكن إصلاحه والتعفن”، مؤكدا أنه لا يمكن لأي خطاب أو أي أمر استبدادي أن يحل محل القانون.

وندد الافافاس في بيان صحفي بالحملة العنيفة والشديدة التي تهدف إلى خلق الرعب والتراخي بين الجزائريات والجزائريين، على أمل كسر هذه اليقظة الشعبية السلمية، حسبما قال.

وأشار الحزب إلى أن السلطة الحاكمة نشرت اليوم جهاز أمن وترسانة قمعية شبيه بل يجسد جمهوريات الموز”، مؤكدا أنه تم الإبلاغ عن عدة اعتقالات.

وقال إن قوات النظام التي أثيرت بشكل واضح للغاية اعتقلت العديد من المناضلين الذين ينتمون إلى أحزاب سياسية بما في ذلك جبهة القوى الاشتراكية وكذلك ممثلي الحركات الجمعاوية.

كما استهدفت هذه الغارات القمعية المتظاهرين الذين لوحوا باللافتات التي اعتبرت شعاراتها  معادية للسلطة الاستبدادية”.

وطالب الافافاس “بالوقف الفوري لهذه العملية القمعية ضد الشعب الجزائري ، كما طالب بالإفراج غير المشروط عن المعتقلين وإلغاء الإجراءات القانونية ضدهم”، مؤكدا أنه “ينبغي على السلطة أن تستمع إلى المطالب المشروعة للشعب الجزائري بدلاً من معاقبته على الجرأة للمطالبة بتقرير مصيره”.

مواضيع متعلقة

مدير القرض الشعبي رهن الحبس ووالي الجزائر تحت الرقابة القضائية

Admin

التخابر مع جهات أجنبية..آخر تلفيقات العصابة لملاحقة ناشطي الحراك

Admin

عودة الجبة السوداء للشارع

Admin