Algeria Leaks
أخبار أولاد بلادي ملفات ساخنة

الجزائر على موعد مع جمعة تاريخية تجسد إرادة الشعب

يحتشد مئات آلاف المواطنين في ميادين الجزائر منذ الليلة الماضية، وقد بدأ العدد بالتزايد مع نفور آلاف المواطنين منذ ساعات الصباح للساحات المركزية خاصة في الجزائر العاصمة، للتظاهر في جمعة ثامنة ضد النظام الحاكم.

وقال الناشطون :”الشعب خارج خارج، وحده ولا مع إخوانه خارج خارج، بالبوليس بلا البوليس خارج خارج، بالجيش ولا بلا الجيش خارج خارج.. لازم تصطفوا مع الشعب وإلا سيلقي بكم بعد انتصاره إلى أعفن صفحات الحراك #تتنحاو_قاع #الحراك_الشعبي”.

وهتف المتظاهرون في ساحة البريد في العاصمة بسلمية المتظاهرات، ردا على استفزازات قوات الأمن الأخيرة برش الماء ورفض التجمهر والاحتكاك بالمتظاهرين، بأوامر من حكومة نور الدين بدوي “اللاشرعية”.

واعتبر المتظاهرون أن استفزاز قوات الأمن “مؤشرات لأنها تحاول جس النبض من خلال ممارسة دورها كحكومة عادية”.

ورفعوا لافتات كتب عليها “الشعب فايق لكم.. يا حكومة أنتم لستم عاديين أنتم لا شرعيين وأنتم من ضمن العصابة”

وتأتي مظاهرات الجمعة، بعد يوم عن إعلان وزارة الداخلية فتح باب الترشيح للانتخابات الرئاسية المرفوضة شعبيا، من خلال سحب استمارات جمع التوقيعات (60 ألف توقيع) وكذلك مراجعة سجلات الناخبين لتسجيل الأشخاص غير المسجلين سيما الذين سيبلغون سن 18 سنة يوم الاقتراع.

وأعلن بن صالح يوم الرابع من يوليو موعدا للانتخابات الرئاسية، التي كانت مقررة في وقت سابق في 28 أبريل قبل أن يلغيها بوتفليقة.

ويرى ناشطون أن النظام يعلن المواعيد وكأنه سيستمر حتى ذلك الوقت، مؤكدين عزمهم التظاهر حتى رحيل كامل رموز النظام.

مواضيع متعلقة

تلفزيون الجزائر ..السرعة في تزييف الخبر لا في نقله

Admin

سعدي للقايد صالح.. ارحل فقد ولى زمن ديكتاتوريات العسكر

Admin

خرج لإنقاذ “المعرض الدولي”..أول نشاط لبن صالح خارج أسوار القصر

Admin