Algeria Leaks

بدأ توافد المواطنين على ساحة البريد المركزي في الجزائر العاصمة، للمشاركة في الجمعة السادسة عشر للاحتجاجات على استمرار العصابة في حكم الجزائر، والمطالبة بدولة مدنية ديمقراطية، ورحيل كامل رموز نظام عبد العزيز بوتفليقة.

وشهدت الساحة انتشارا أمنيا كثيفا، وتطويقا بالحواجز وعربات الشرطة.

الجمعة ال16 نريدها جمعة الجزائر واحدة موحدة لا للاقصاء حتى ولو اختلفت الرؤى، نوفمبر يجمعنا و الجيش حامينا

Posted by Tahar Borhane on Thursday, June 6, 2019

وهذه أول تظاهرة كبرى بعد أن أسقط الشعب رهان العصابة على تضعضع الحراك في شهر رمضان المبارك، بسبب الصيام والأجواء الحارة.

وينتظر اليوم أن يرد الشعب على خطاب رئيس الدولة المعين عبد القادر بن صالح الذي أعلن فيه أمس استمراره في منصب رئيس الجمهورية، في تحد للحراك والأحزاب السياسية التي رفضت بمجملها بقاءه، وطالبت برحيله مع باقي الباءات كأمر عاجل.

الجمعة ال16 للحراك..

Posted by ‎عبد الحكم بلحيا‎ on Thursday, June 6, 2019

الى الجمعة ال16 ..في آخر المطاف نحن من سننتصر باذن الله

Posted by ‎ابراهيم الرحماني حسين‎ on Thursday, June 6, 2019

احرار الابيض سيد الشيخ غدا موعدنا في الجمعة ال16 من الحراك الشعبي كونوا في الموعد في وسط المدينة بالقرب من قاعة المحاضرات

Posted by Boucif Mohamed Boudiaf on Thursday, June 6, 2019

مواضيع متعلقة

محلل: الشعب يريد حل سياسي وليس ألاعيب كاستيراد السيارات

Admin

دستور بوتفليقة حبل نجاة للعصابة

Admin

الشعب أسقط بوتفليقة,, وقايد صالح يتمسك بدستوره

Admin