Algeria Leaks
أخبار أولاد بلادي تقارير ملفات ساخنة

الشعب يرد على قايد صالح: كلنا أمازيغ زكارة في العصابة

جاء الرد الشعبي على محاولة العصابة شق عصا الحراك السلمي بخلق تناقضات غير موجودة، مثل الراية الأمازيغية، بإعلان الجمعة الثامنة عشر “كلنا أمازيغ زكارة في العصابة”.

وأبدى الناشط في المجتمع المدني الياس فيلالي استغرابه من المستوى الذي وصل اليه الحال، فكان الأولى بقائد الأركان الاستجابة لمطالب الشعب، وإذا به “تعمى الأبصار” وركز على أمور أخرى، مثل الراية الامازيغية.

وأشاد فيلالي بالوعي الكبير الذي أبداه الشعب بكل أطيافه، وأفشل أهداف العصابة، مؤكدا أن العصابة التي تغلق الطرقات وتهين المواطنين وتحرم المواطن من حقه الدستوري، ستفشل لا محالة.

ولفت إلى وجود مخطط تضييق من العصابة على المواطنين خاصة في ساعات صباح الجمعة، وعمليات اعتقال، واغلاق الحواجز والطرق.

وقال: أذكر أنه في بداية الحراك، كانت الشرطة تساعد المتظاهرين حتى في جمع الرايات في المساء، اما اليوم ونحن نعرف من خلال أصدقاء لنا في الشرطة أن التعليمات الشفوية جاءت لهم “كرهوا المواطنين حياتهم”.

ورأى فيلالي إلى أن هذه التعليمات والتصرفات والسياسات من النظام، دليل على صوابية مطالب الشعب لهؤلاء العصابة “تنحاو قاع”.

وأضاف “الجزائريون لا يريدون تجربة مثل مصر، ولا تونس، التي يحاول فيها النظام الخبيث العودة”.

وأكد أن شعبنا ذكي وسيسد الطريق على هذا النظام الفاسد ولن يمكنه من إعادة انتاج نفسه، وان ثورة 22 فيفري هي استكمال لثورة التحرير ضد الاستعمار الفرنسي.

بدورها، رأت القيادية النقابية يمينة مغراوي أن عنف الشرطة في الجمعة ال18 غير معقول، من حيث الاستفزاز وتفتيش المواطنين والاعتقالات ومطاردة الاعلام الأمزيغية، مشبهة إياه بتصرفات عسكر الاستعمار.

واعتبرت مغراوي أن قرار منع الاعلام الامزيغي يؤكد أن العصابة فقدت صوابها، وأن كل ما نراه اليوم من توقيفات ومحاكمات ما هي إلا مسرحيات لا علاقة لها بالتغيير الجذري الذي يسعى له الشعب.

وقال إن شعارات الجمعة كانت واضحة ضد خطاب قايد صالح: “قايد صالح عنصري” “خاوة خاوة والقايد صالح خانة” “عربي أمازيغي خاوة خاوة والقايد صالح مع الخونة”.

وأضافت القيادية النقابية أن حضور الناس كان أقوى بكثير من عنف السلطة، وهذا ما منع استمرار الشرطة في أفعالها.

وشارك في مظاهرات الجمعة ال18 كل فئات الشعب من رجال ونساء وأطفال وشيوخ، وعائلات كاملة، رغم الطقس الحار.

وانتقدت مغراوي وسائل إعلام السلطة التي شوهت الحقائق، وحاولت تجاهل التظاهرات.

مواضيع متعلقة

جيلاني يدعو قايد صالح للخروج بالعسكر من أروقة السياسة

Admin

أكثر من مائة مليون مشاهدة لأغنية الثورة Liberté

Admin

الشرطة تقمع المتظاهرين الرافضين لبن صالح

Admin