Algeria Leaks

يستعد ملايين المواطنين اليوم الجمعة 10 ماي للمشاركة في الجمعة ال12 من التظاهرات السلمية في الحراك الشعبي المطالب بتحرير البلاد من حكم العصابة الفاسدة ورحيل رموز نظام الفساد.

ووجه نشطاء من الحراك دعوة للمواطنين للمشاركة في أول جمعة من شهر رمضان الكريم، حيث ستنطق التظاهرات التي بعد صلاة الظهر وحتى صلاة العصر.

https://www.facebook.com/Algeriazoom/videos/373173783541346/

ولفت النشطاء إلى أن التظاهرات في النهار وإن كانت في نهار رمضان أفضل من إعطاء فرصة للعصابة والمتربصين بالعبث بالتظاهرات واحداث اختراق فيه إن تمت ليلا بعد الإفطار.

كما دعا النشطاء جميع المشاركين بالتحلي بأخلاق الإسلام وشهر الصيام المبارك، ونشر أجواء المحبة والابتسامة بين الناس، والابتعاد ع العصبية وغيرها.

https://www.facebook.com/1159798097524475/videos/2144259922347718/

ودعا النشطاء المواطنين للدعاء للإخوة في فلسطين التي تعاني هذه الأيام، وقد كتب عليها القتال والصيام في هذه الأيام.

وقالوا إن قوة الفلسطينيين من قوة الجزائر، وان الحراك وتحرير الجزائر سيعطي قوة للجزائر وقوة لفلسطين المحتلة.

ودعا النشطاء المتظاهرين للتعبير بكل قوة عن مطالب الشعب بتنحي العصابة ورحيل اللصوص، وتنحي الباءات، وعدم الذهاب إلى انتخابات في ظل تحكم رموز التزوير.

من جهته، قال الناشط محمد العربي زيتوت إن الجمعة ال12 هو يوم عظيم يواجه فيه الشعب عصابات الحكم، وان كان بعض العصابة اليوم سجين لكن البعض بكل أسف وألم يريد أن يستخدم حراك الشعب الجزائري لكي يستولي على السلطة وحده، القايد صالح وجنرالاته كانوا ثالث ثلاثة في الحكم، فكان السعيد وناهبي المال العام، وكان طرطاق ومخابراته، وكان قايد صالح وقائد أركانه.

ولفت إلى أن القايد صالح استفاد في لحظة معينة ليطيح بخصومه ويضعهم في السجن، مع الإشارة إلى ان القضاء اليوم هو قضاء تليفون وليس قاضي عادل.

مواضيع متعلقة

قائد الأركان يهين منصب رئيس الدولة

Admin

أويحيى طاح.. وكثرت سكاكينه حتى من شقيقه

Admin

لماذا يوحي النظام بأنه يعمل على منع تهريب الأموال ؟

Admin