Algeria Leaks
تذكر واطلب الستر ملفات ساخنة

العصابة تحرق الأوراق.. الأمن يعتقل المجاهد لخضر بورقعة

قالت مصادر اعلامية وعائلية إن قوات الأمن الجزائري أوقفت المجاهد لخضر بورقعة قائد الولاية التاريخية الرابعة ، مساء السبت، قبل تحويله إلى جهة غير معلومة .

وقال محمد بورقعة الإبن الأكبر للمجاهد لخضر إنه لا يعلم مكان تواجد والده، وأضاف “لا أعلم أين يوجد الآن والدي، وتوقيفه من طرف مصالح الأمن سمعتها من طرف المواطنين فقط”.

وأعلن حزب الافافاس تأكيده خبر الاعتقال، وقال في بيان :”علمنا للتو بغضب كبير وفزع نبأ اعتقال سي لخضر بورقعة، والعضو المؤسس في حزبنا الأفافاس.

وندد الحزب باستهداف أحد الرموز القليلة للثورة الجزائرية المجيدة، التي ما زالت على قيد الحياة، وقال أنه يرى أنه لا يوجد أي ذريعة مقبولة، أمام انتهاك التاريخ وأحد مهندسيه الشجعان، وطالب بالإفراج الفوري وغير المشروط، عنه.

ولخضر بورقعة لعب دورا كبيرا في الولاية الرابعة التاريخية أثناء الغزو الفرنسي للجزائر، ولد في 22 مارس سنة 1933 في العمارية ولاية المدية جنوب العاصمة، إنضم إلى حزب الشعب صغيرا وناضل في صفوفه وعند اشتعال الثورة إنضم إلى صفوفها كقائد عسكري برتبة رائد وكان يتميز بوفائه للثورة، يُعد مرجعا تاريخيا من مراجع الثورة.

وكان بورقعة أكد في تصريحات له أنه لن يشارك في الندوة التي دعت إليها أحزاب المعارضة والشخصيات، في السادس من جويليه المقبل، وقال إن الندوة ستفشل لأنها تضم أحزاب رفضها ولفظها الشارع والشعب الجزائري.

وقال بورقعة إن تلك الأحزاب جزء من الأزمة ولا يمكنهم ايجاد الحل ويجب أن يحاسبوا، معتبرا أن المعارضة مسؤولة عن المأساة التي تعيشها الجزائر، وشدد أن الكلمة الفصل تعود لملايين الجزائريين الذين يخرجون في الشارع كل يوم جمعة.

وأوضح  في تصريحاته أن السلطة وضعت خطتها ولها اسم الرئيس المقبل، وتبحث عن طريقة من أجل منحه الشرعية، ولا يمكن أن نساهم في مهزلة سياسية محسومة من قبل”.

وحذر بورقعة من تعيين ممثل للحراك، قائلا :”حذار من تعيين ممثل الحراك، فالسلطة يمكنها أن تلتف حوله بسهولة، ودعا السلطة إلى تحديد معالم خارطة طريقها وأساليب تحقيقها في الميدان والتحاور مع الشعب الذي رفض السلطة والأحزاب”.

كما حذر من “الفتنة التي تزيد في وسط المتظاهرين سواء تلك التي أثيرت حول الراية الأمازيغية أو اللافتات التي يكتب فيها عبارات  عنصرية ومسيئة”.

وكانت اللجنة التنظيمية المكلّفة بتحضير الندوة الوطنية لفعاليات قوى التغيير لنصرة خيار الشعب قررت عقد الندوة الوطنية الجامعة يوم 6 جويلية المقبل.

مواضيع متعلقة

جون أفريك: شعب الجزائر على رأس قائمة أكثر 100 شخصية مؤثرة

Admin

نادي القضاة: مستعدون لمحاكمة “الشبح” الجنرال توفيق

Admin

بعد رفع الرقابة.. دبوز يعلن استمراره بالاضراب لعدم ثقته بالعدالة

Admin