Algeria Leaks
تذكر واطلب الستر ملفات ساخنة

بعد أسبوع من اعتقاله..العصابة تحيل بورقعة للقضاء

قال الناشط السياسي والاعلامي فوضيل بومالة إن المجاهد لخضر بورقعة سيمثل أمام غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء الجزائر، يوم الاربعاء المقبل 10 جويلية، للنظر في قرار قاضي التحقيق إيداعه رهن الحبس المؤقت.

وقال بومالة في منشور له إنه تم برمجة قضية السجين السياسي المجاهد لخضر بورڨعة رسميا يوم الاربعاء القادم 10 جويلية ليمثل أمام غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء الجزائر، وذلك للنظر في قرار قاضي التحقيق إيداعه رهن الحبس المؤقت.

ودعا بومالة القضاء أن يصحح هذه الخطيئة الرمزية والسياسية والاخلاقية وألا يخضع لاغواءات الطغيان في ظل أي نظام وأي حاكم أو سلطان.

وبقرار مثول بورقعة أمام القضاء، تصر العصابة على اهانة الثورة الجزائرية والمجاهدين في ذكرى الاستقلال الذي صادف الجمعة الماضية 5 جويلية، وتوافقت مع الجمعة العشرين من الحراك الجزائري، حيث قضى بورقعة ذكرى يوم الاستقلال الذي كان أحد صانعيه في الزنزانة الانفرادية بدلا من المشاركة في احتفالات الدولة بيوم النصر العظيم.

وتضرب العصابة بعرض الحائط كل الأصوات السياسية والحزبية والمجتمعية والشعبية التي نادت بالافراج الفوري عن المجاهد بورقعة، ورفضت اعتقاله باعتباره أحد رموز الثورة الجزائرية،

وكان جهاز المخابرات وبأوامر من قيادة العصابة اعتقل المجاهد بورقعة يوم السبت الفارط، وقدم أمام وكيل الجمهورية يوم الأحد ليحوله أمام قاضي التحقيق الذي اودعه الحبس فورا.

ووفقا لاتهامات العصابة، فإن بورقعة يتابع بتهمة اهانة هيئة نظامية ‎تحت طائلة المادة 144 من قانون العقوبات، والمساهمة في إضعاف معنويات الجيش الوطني الشعبي وفقا لنص المادة 75 من نفس القانون.

مواضيع متعلقة

جابي: الحراك يسعى لقطيعة مع نظام فاسد يريد إعادة إنتاج نفسه

Admin

قضية معزوز أمام المحكمة بتهم الفساد وتبييض أموال والاستغلال

Admin

باجولي الفرنسي يتحدث عن السعيد..”السيد 15 بالمائة”

Admin