Algeria Leaks
تذكر واطلب الستر تقارير ملفات ساخنة

بوشاشي: الحراك حقق نتائج جزئية ويجب اغلاق ملف معتقلي الرأي

قال الناشط الحقوقي الجزائري البارز المحامي مصطفى بوشاشي إن الحراك الجزائري المنطلق منذ 22 فيفري الماضي حقق نتائج جزئية متمثلة في رحيل الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة، وعدم اجراء انتخابات الرئاسة المبرمجة في 4 جويلية.

وأكد بوشاشي خلال مداخلة عبر الهاتف مع قناة المغاربية أن الحراك سيستمر الحراك  الشعبي سيستمر بطريقة سلمية حتى ذهاب رموز النظام واجراء انتخابات حقيقية لا يشرف عليها بن صالح ولا وبدوي وانما تتولاها شخصيات نثق فيهم ويطمئن الجزائريون أنهم لن يقوموا بتزوير ارادتهم السياسية.

وشدد بوشاشي أن الجزائريون يحلمون ببناء جزائر ديموقراطية ، جزائر السيادة تكون فيها للشعب الجزائري فقط.

من ساحة البريد المركزي في مظاهرات اليوم

وحول قضية سجناء الرأي والمعتقلين السياسيين في سجون النظام، وخاصة في ظل أجواء العيد التي تعيشها الجزائر، قال بوشاشي انه يجب أن يكون النضال من الشعب والنخب والاحزاب السياسية لإنهاء هذا الملف واجبار النظام على اطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

وأكد أن ملف المعتقلين وسجناء الرأي يجب أن يكون من ضمن اهتمامات الطبقة السياسية والشعب الذي يخرج في الشوارع كل جمعة.

وأشار بوشاشي أن أولى الاشارات لدي أن أي نظام سياسي يريد أن يعبر عن رؤيته الذهاب الى حلول سلمية ونظام ديموقراطي والتغيير هو اطلاق سراح المعتقلين السياسيين ، لكن هناك العشرات لازالوا في السجن نتمنى أن نراهم احرارا في القريب العاجل.

وحول تقييمه للحراك  الشعبي بعد دخوله الشهر الرابع، قال بوشاشي إن الحراك السلمي الحضاري فيه كثير من الوعي، ويشارك فيه كل شرائح المجتمع وتميز في الفترة الاخيرة بالوحدة والصبر لأنه يعرف الشعب ماذا يريد، ويريد ان يقرر مصيره ويذهب إلى ديموقراطية حقيقية.

مواضيع متعلقة

على أعتاب “رمضان”..وعود حكومة بدوي بتخفيض الأسعار تتبخر

Admin

صحيفة تكشف عن ملف فساد وامتيازات لمقربين من السعيد بوتفليقة

Admin

تنحى بوتفليقة ..لكن الشعب لا زال يردد ” يتنحاو قاع”

Admin