Algeria Leaks
تذكر واطلب الستر تقارير ملفات ساخنة

جوقة العصابة تغني على موال زعيمها..جميعي:لا حلول خارج الدستور

في تساوق واضح وخضوع تام لإرادة العصابة وزعيمها، وتحدي صارخ لمطالب الحراك الجماهيري، قال الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني” الأفلان” محمد جميعي، :”إن الحلول الغير دستورية التي تقترحها بعض الاطراف مغامرة كبيرة باعتبار أن الدستور يتضمن العديد من الحلول القادرة على اخراج الجزائر من أزمتها الحالية”.

وزعم جميعي خلال ندوة صحفية عقدها بمقر الأفلان اليوم إلى أن رفض الحوار الذي دعا إليه رئيس الأركان الفريق، أحمد قايد صالح، مغامرة بمستقبل الوطن، حسب وصفه.

وأشار إلى ضرورة ما أسماه “دعم الحلول التي دعت إليها المؤسسة العسكرية للخروج من الأزمة السياسية”.

وعلى خطى زعيم العصابة قايد صالح في استبعاد المراحل الانتقالية وباستخدام نفس مصطلحاته ، حث جميعي على ضرورة  الاسراع  في تنظيم انتخابات رئاسية، وتجنب فكرة المراحل الإنتقالية التي لا تحمد عقباها.

 كما دافع بشراسة عن الفريق أحمد قايد صالح متهما اطرافا لم يسميها بمحاولة المساس بعمق العلاقة بين الجيش وشعبه.

وأكد أن الشعب يدرك أن الحاقدون على الجيش الذين يسعون لتشويه قيادته هم في خانة أعداء الجزائر، نحن نفخر بالجيش وبقيادته وسنرافقه إلى غاية الاطمئنان على حاضر الوطن على حد تعبيره.

ويوم الاثنين الماضي وكعادته كرر الجنرال أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع رئيس أركان الجيش الشعبي الوطني مواقفه الأخيرة، في تحد واضح لمطالب الشعب، والتظاهرات المليونية، وقال في خطاب له إن الخروج من الأزمة التي تمر بها البلاد ينبني على التمسك بأحكام الدستور.

وقال: “لقد كثر الحديث عن أهمية إيجاد حل توافقي بين أحكام الدستور وبين المطالب الشعبية، فهل يعتقد هؤلاء بأن هناك تناقض أو تباعد بين ما ترمي إليه الأحكام الدستورية في أبعادها الحقيقية وبين ما يطالب به الشعب الجزائري في مسيراته المتتالية، فالشعب الذي زكى دستوره هو أحرص من غيره على صيانة قانون بلاده الأساسي وحفظ أحكامه ودوام العمل به، فلا يمكن أن يتم بإسم الشعب تحطيم إنجاز الشعب الجزائري المتمثل في قانونه الأساسي أي الدستور”.

وانتقد النشطاء السياسيين والفاعلين في الحراك الشعبي والكتاب والمحللين خطاب قائد أركان الجيش نائب، على مدار يومين في بشار، معتبرين أنه يراوح مكانه.

مواضيع متعلقة

لالماس: اللجنة ستفشل والحوار أولا بين طرفي السلطة لحل خلافاتهم

Admin

كاتب: كل ما تريده المؤسسة العسكرية أن يبقى القرار بيدها

Admin

خليل يرحب بإعادة فتح ملفات الفساد ويدعو لمحاسبة كل المتورطين

Admin