Algeria Leaks
أخبار أولاد بلادي ملفات ساخنة

سلطة بوتفليقة تواصل تحدي الشعب بصور شقيقه

في تحد واستفزاز واضح لخيار الحراك الجماهيري الجزائري ومطالب الشعب برحيل كل أركان نظام بوتفليقه وحاشيته وليس هو فقط، نشرت الصفحة الرسمية لوزارة التكوين المهني في الجزائر، صور الوزير الجديد بلخير دادة موسى خلال زيارة قام بها لمكاتب الوزارة، لكن المثير كان ظهور ناصر بوتفليقة شقيق الرئيس المستقيل إلى جانبه.

ويأتي نشر الصور في وقت تحدثت فيه مصادر اعلامية عن وضع شقيقي عبد العزيز بوتفليقة (السعيد وناصر) قيد الإقامة الجبرية.

ويشغل ناصر بوتفليقة منصب الأمين العام لوزارة التكوين المهني ويعتبر أحد مقربيه ومساعديه وراجت معلومات كثيرة عن تورطه في قضايا فساد ونهب للمال العام واستغلاله لمناصبه وقربه من شقيقه.

وقال سفيان تسيرة المكلف بالإعلام في وزارة التكوين الاجتماعي إن الهدف من نشر الصور الملتقطة التأكيد على أن ناصر بوتفليقة لا يزال أمينا عاما ويمارس مهامه بصفة عادية، بخلاف ما جرى تداوله.

وأضاف “نشرنا الصور من أجل إطلاع الرأي العام على أن وزارة التكوين المهني تمارس مهامها من وزيرها إلى أمينها العام وصولا إلى مدراءها المركزيين”.

ظهور ناصر بوتفليقة يؤكد ما تذهب اليه أصوات المشاركون في الحراك الشعبي أن المطلوب ليس فقط تنحي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، انما رحيل كافة أركان نظامه الفاسد والذي يبد أ من عائلته واقربائه.

وكانت صور انتشرت لاجتماع مكتب البرلمان الجزائري أظهرت استمرار تعليق صورة عبد العزير بوتفليقة في قاعته رغم استقالته وإعلان المجلس الدستوري شغور منصب الرئاسة.

مواضيع متعلقة

في الجمعة ال18للحراك .. هل ستطيح نقابة العمال بسيدي سعيد ؟

Admin

نقيب اتحاد المحامين: ندعم مكافحة الفساد ولا للعدالة الظرفية

Admin

باحث: الحراك ينادي بالاستقلال لإسقاط نظام هو استمرار للاستعمار

Admin