Algeria Leaks

اختارت رئيسة حزب العدالة والبيان نعيمة صالحي الدفاع عن أسيادها الجنرالات في قيادة أركان الجيش بالهجوم على المجاهدة جميلة بوحيرد واتهامها بأنها “تاع فرنسا”.

وقالت صالحي في فيديو نشرته على مواقع التواصل الاجتماعي إن “الاستعمار الفرنسي صنع عدّة شخصيات وبطولات وهمية ودعّمتها فيما بعد، بن بينهم المجاهدة جميلة بوحيرد”، مضيفةً: “إما أن تكون جميلة بوحيرد قد خرّفت، أو أن فرنسا صنعتك وجعلت منك بطلة”.

وأضافت صالحي “في وقت الثورة الجزائرية، هُناك أُناس صنعوهم وجعلوا منهم أبطالا، مثل جميلة بوحيرد التي تدعم الزواف بالوقوف ضد الجيش الجزائري”.

وقالت إنَها لن تضرب بها المثل بعد اليوم، وخاطبتها قائلة “لستُ أدري إن كنت قد وصلت لدرجة التخريف، أو أنَ فرنسا صنعتك ونفختك وجعلت منك بطلة”.

وكانت صالحي المعروفة بخرجاتها الجدلية تعلق على مواقف بوحيرد من تدخل قيادة الجيش في الحياة السياسية في الجزائر. حيث شاركت المجاهدة في مظاهرات الحراك الشعبي السلمي داعية الجيش للاستجابة لمطالب الشعب.

وأدى وقوف بوحيرد مع الحراك الشعبي ومواقفها الإيجابية من مطالب الشعب وما تتمتع به من قبول شعبي ورمزية للثورة الجزائرية، إلى غضب شعبي كبير من نعيمة صالحي ومؤسسة الجيش.

ونالت صالحي الكثير من الانتقادات الحادة والغضب الشعبي لهجومها على المجاهدة بوحيرد، وطالب بعض النشطاء بمقاضاتها بسبب هذه “الجريمة”.

نعيمة صالحي تمثل العسكر وتهدر باسمه لتهين رموز البلد وتفرق الجزائريين.. ايا مبروك على مؤسسة الشعب هذا النصر الكبير… خلوا رصيد الاحترام للاغبياء يدمره السفهاء؟! انتم حبيتو!

Posted by Zhour Chenouf on Saturday, June 15, 2019

مواضيع متعلقة

قايد صالح يدعو الشعب لعدم التعنت بمطالبه !!

Admin

قايد صالح يتمترس بدستور بوتفليقة ويهدد خصومه بملفات فساد “ثقيلة”

Admin

أكثر من مائة مليون مشاهدة لأغنية الثورة Liberté

Admin