Algeria Leaks

في تكرار للعبارة الشهيرة عن قائد الانقلاب العسكري في مصر الجنرال عبد الفتاح السيسي، قال الجنرال أحمد قايد صالح رئيس الأركان اليوم إنه ليس لديه طموح سياسي.

وكان السيسي يردد في الوقت الذي انقلب عليه ضد ثورة 25 يناير المصرية عبارته الشهيرة “لا والله ما حكم عسكر، وليس لدي طموح سياسي”.

واليوم، نقل تلفزيون النهار عن قايد صالح خلال زيارته الناحية العسكرية الرابعة في يومها الرابع وتفقده القطاعيين العسكريين بالاغواط وبسكرة تأكيده أنه ” ليعلم الجميع انه لا طموحات سياسية لنا”.

وتابع “أجدد تعهدي الشخصي الذي لن أحيد عنه أبدا في المرافقة العقلانية المتسمة بالصدق ومؤسسات الدولة وقطاع العدالة”.

وقال نائب وزير الدفاع الوطني إنّ أبواق العصابة وأتباعها تحاول تمييع المسعى النبيل، من خلال تغليط الرأي العام بالادعاء أن محاسبة الفاسدين ليست بالأولوية، الى غاية انتخاب رئيس جمهورية جديد يتولى محاسبة هؤلاء المفسدين.

وأضاف الجنرال أن “الهدف منها تعطيل المسعى الوطني، حتى تتمكن العصابة من التملص وإفلات من قبضة العدالة”.

وجدّد قايد صالح التأكيد على أنّ العدالة تحررت من القيود والاملاءات والضغوطات، وأن تحرر العدالة دليل سمح لها بممارسة مهامها بما يكفل تطهير البلاد من الفساد والمفسدين.

وأضاف أن “الجيش الوطني وقيادات نوفمبرية كانت بالمرصاد افشلت المؤامرة والدسائس بفضل الحكمة، والتبصر الادراك العميق للاحداث واستشراف تطوراتها”.

وخلال التظاهرات المستمرة منذ 3 أشهر، رفع المتظاهرون مرارا شعارات تحذر الجيش من تكرار السيناريو المصري، والانقلاب على الإرادة الشعبية.

مواضيع متعلقة

الثورة تدخل أسبوعها ال26 ومدد الدخول الاجتماعي يقترب

Admin

مظاهرات ليلية غاضبة رفضا لحكومة بدوي

Admin

الأئمة والخطباء يعدون لوقفة احتجاجية

Admin