Algeria Leaks
تذكر واطلب الستر تقارير ملفات ساخنة

لقاءات بن صالح ببدوي..مسرحية هزلية تتكرر بنسخة كربونية

تثير اللقاءات بين رئيس الدولة المؤقت عبد القادر بن صالح، ورئيس الحكومة المعين نور الدين بدوي، والتي يحرص بقايا النظام البوتفليقي أن يظهرها للعلن بين الحين والآخر التكهنات حول طبيعة وحقيقة ما يجري في هذه اللقاءات، والجدوى منها في ظل أن كلاهما شخصيتان في منصبان شكليان ليس لهما أي وزن أو قيمة على الساحة السياسية الجزائرية، مقابل زعيم العصابة القائد الفعلي للدولة الفريق قايد صالح.

لكن المفاجأة كانت حينما تتبعت “الجزائر ليكس” ومن أجل المعرفة والاستيضاح ما ينشره الاعلام الرسمي عن تلك اللقاءات لنكتشف أن ما ينشر من أخبار ومعلومات عن تلك اللقاءات هو تكرار حرفي لمسرحية هزلية فشلت العصابة وبقايا النظام في اخراجها ولو اعلاميا بشكل يحفظ ماء وجوههم.

وخلال عملية بحث بسيطة عبر وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية والتي تنشر بشكل حصري أخبار وصور لقاءات الباءات المرفوضة جماهيريا ومنبوذة شعبيا، تكشف للجزائر ليكس أن تلك الاخبار تكرار لبعضها دون أي تغييرات جوهرية، سوى بإضافات شكلية لا تغير من الجوهر والمضمون سوى أن لعبة العصابة باتت مفضوحة لدى المتابعين والشارع الجزائري الذي ينادي ليل نهار برحيل الباءات، ويردد الشعار الخالد” يتنحاو قاع”.

 وكالة الأنباء الجزائرية نشرت أمس الثلاثاء 25 حزيران خبرا عنوانه ” رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول آليات إعادة بعث المسار الانتخابي”، مع صورة للاثنين بدا فيها بن صالح يرتدي بذلة رسمية ذات لون سكني ، فيما ارتدي بدوي بدلة ذات لون ازرق داكن.

نص الخبر وفقا للوكالة جاء كالتالي:

الجزائر- استعرض رئيس الدولة، عبد القادر بن صالح، خلال استقباله اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة للوزير الأول، نور الدين بدوي، “التدابير اللازم اتخاذها بشأن الظروف والآليات التي من شأنها أن تحيط بإعادة بعث المسار الانتخابي”، حسب ما أورده بيان لرئاسة الجمهورية.

أوضح نفس المصدر أن “رئيس الدولة، السيد عبد القادر بن صالح، استقبل، اليوم الثلاثاء 25 يونيو 2019، بمقر رئاسة الجمهورية، الوزير الأول، السيد نور الدين بدوي، وذلك في إطار متابعته المستمرة لأداء الحكومة”.

وخلال هذا اللقاء “قدم السيد الوزير الأول عرضا مفصلا حول الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بالبلاد، مع تقييم شامل للوضع السياسي، وكذا التدابير اللازم اتخاذها بشأن الظروف والآليات التي من شأنها أن تحيط بإعادة بعث المسار الانتخابي”.

وفي الختام، “قدم رئيس الدولة تعليمات للسيد الوزير الأول والحكومة من أجل المتابعة اليومية لكل ما يهم حياة المواطن، فضلا عن ضمان السير الحسن للمرفق العام”.

وبالعودة إلى الوراء قليلا وبقليل من البحث عبر موقع الوكالة الرسمية للدولة تجد أن ذات الوكالة نشرت خبرا عن لقاء آخر بين بن صالح وبدوي يوم الأربعاء الماضي بتاريخ 19 حزيران، مرفقا بصورة مشابهة تماما لصورة الخبر القديم، لنكتشف أن الخبر بنفس الصياغة وذات المعلومات والقضايا التي قال بيان الرئاسة الجزائرية إن الاثنان قد ناقشاها.

وكان نص الخبر وفقل للوكالة  كان كالتالي :

الجزائر- استعرض رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، خلال استقباله اليوم الأربعاء بالجزائر العاصمة للوزير الأول نور الدين بدوي، “التدابير اللازم اتخاذها بشأن تنظيم الحوار السياسي، وآليات إعادة بعث المسار الانتخابي”، حسب ما أورده بيان لرئاسة الجمهورية.

وجاء في بيان الرئاسة “استقبل رئيس الدولة، السيد عبد القادر بن صالح، اليوم الأربعاء 19 يونيو 2019، بمقر رئاسة الجمهورية، الوزير الأول، السيد نور الدين بدوي، وذلك في إطار متابعته المستمرة لأداء الحكومة”.

وخلال هذا اللقاء، “قدم السيد الوزير الأول عرضا مفصلا حول الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية بالبلاد، كما تم خلال هذا اللقاء تقييم شامل للوضع السياسي، وكذا التدابير اللازم اتخاذها بشأن تنظيم الحوار السياسي، والظروف والآليات التي من شأنها أن تحيط بإعادة بعث المسار الانتخابي”.

وفي الختام، “قدم رئيس الدولة تعليمات للسيد الوزير ألأول والحكومة، من أجل المتابعة اليومية لكل ما يهم حياة المواطن، فضلا عن ضمان السير الحسن لامتحانات شهادة البكالوريا والامتحانات الجامعية”.

صورة لقاء الثلاثاء 25 حزيران
صورة لقاء 19 حزيران

متابعون ومراقبون تساءلوا عن جدوى تلك اللقاءات، وأن الهدف منها فقط إظهار أن كلاهما على رأس عمله ويتابعان أمور الدولة والقضايا الملحة والحساسة للمجتمع الجزائري، فيما تساءل آخرون عن الحوار السياسي الذي يعلن عنه في كل لقاء بين الباءين، فيما لم تشهد الدولة او تعلن الحكومة عن أي خطوة تتعلق بالحوار على الأرض، إلا من الندوة الفاشلة التي دعا اليها بن صالح مؤخرا ولم يحضرها هو نفسه.

مواضيع متعلقة

السبت المقبل.. مؤتمر وطني للتباحث حول الأزمة وسبل الحل

Admin

العاملون والصحفيون بشركات حداد يطالبون بحقوقهم وإنقاذ أسرهم

Admin

اعلامي: بوتفليقة اعتبر نفسه رجل القدر للجزائر ويحتقر شعبها

Admin