Algeria Leaks
الصح في بلادي تذكر واطلب الستر

مدير القرض الشعبي رهن الحبس ووالي الجزائر تحت الرقابة القضائية

في إطار التحقيقات المفتوحة ضد مجمع سوفاك المسؤول عن تسويق العلامة الألمانية للسيارات فولكس فاغن، أودع قاضي التحقيق في محكمة سيدي أمحمد صباح الاثنين الرئيس المدير العام للقرض الشعبي الجزائري عمر بودياب الحبس المؤقت.

وخضع بودياب رفقة مسؤولين في مجمع سوفاك وإطارات من وزارة الصناعة للتحقيق من قبل فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بباب جديد ثم تم تقديمه أمس أمام وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي أمحمد.

وكان المستشار المحقق بالمحكمة العليا أصدر أمرا اليوم، بوضع والي ولاية الجزائر العاصمة عبد القادر زوخ تحت نظام الرقابة القضائية.

وقال التلفزيون الرسمي إن قاضي محكمة الجنح في بئر مراد رايس، أصدر حكما بالحبس لمدة شهرين مع وقف النفاذ وغرامة مالية قدرت بـ20 ألف دينار في حق المدير المركزي للوثائق والسندات المؤمنة بوزارة الداخلية والجماعات المحلية حسان بوعلام.

ويتابع بوعلام في قضية تسليم رجل الأعمال علي حداد جواز سفر ثان عثر عليه أثناء توقيفه بالحدود الجزائرية التونسية نهاية شهر مارس.

وكان قاضي محكمة الجنح في بئر مراد رايس حكم اليوم على حداد بالسجن النافذ لمدة ستة أشهر، وغرامة مالية قدرها 50 ألف دينار بتهمة التزوير واستعمال المزور في وثائق رسمية والتصريح الكاذب.

وحداد تم تحويله إلى سجن الحراش في 3 أفريل الماضي، بعد توقيفه في المعبر الحدودي أم الطبول على الحدود الجزائرية التونسية نهاية شهر مارس.

وليلة الأحد إلى الاثنين ، تم إيداع الرئيس المدير العام لمجمع سوفاك مراد عولمي الحبس المؤقت بأمر من قاضي التحقيق في محكمة سيدي امحمد، ليتم تحويله إلى سجن الحراش.

كما تم الاستماع إلى أكثر من 50 مسؤولا في بنوك عمومية ووزارة الصناعة في هذه القضية، واستمع القاضي إلى الوزير الأول السابق أحمد أويحيى الموجود رهن الحبس المؤقت ووزير الصناعة السابق يوسف يوسفي، فيما يعرف بقضية سوفاك.

مواضيع متعلقة

ابعاد احزاب السلطة عن الحوار..سيناريو بايخ وملهاة جديدة

Admin

قضية معزوز أمام المحكمة بتهم الفساد وتبييض أموال والاستغلال

Admin

الحكومة تنفى قمع المسيرات وسلوك أجهزتها الأمنية يكذب الادعاءات

Admin