Algeria Leaks

شدد الناشط السياسي علي آيت جودي على أن النظام العسكري هو أساس كل المشاكل التي تعيشها الجزائر، منذ الاستقلال عن الاستعمار الفرنسي عام 1962.

وقال إن اغتيال شهيد الحرية كمال الدين فخار يضاف لسلسلة فضائح واغتيالات سياسية طويلة قام بها النظام المجرم، بما فيها العشرية السوداء، مؤكدا أن الشعب سوف يحاسب النظام على هذه الجرائم.

ولفت جودي إلى أن مساعي النظام لبث الفرقة المناطقية والجهاوية لن تجدي مع الشعب الذي ثار بوعيه ويريد دولة ديمقراطية، وقال: “الروجنسات أردوا بث الشائعات لتضخيم الفرقة، لكن الشعب أثبت مرة أخرى باللافتات والرسائل المشفرة لكل أنحاء الجزائر بتمسكه بالوحدة.

وأضاف “المسيرة أكدت تضامن الشعب الجزائري شرقا وغربا وجنوبا وشمالا مع غرداية وعائلة كمال الدين فخار، وهو أمر خارق للعادة لم نتعود عليه، وهذه المرة الشعب فطن لكل حيل النظام، الذي هو مصدر كل مشاكل الجزائريين”.

وعن رأي المتظاهرين بأن “الجزائريين يموتوا في السجون قبل وخلال وبعد نظام بوتفليقة”، قال جودي إن هتافات الشعب برحيل العصابة والقايد صالح مع الخونة، هي رسالة واضحة الملامح، فالنظام الجزائري نظام عسكري مخابراتي قمعي.

وأشار إلى أن الصحفي محمد تامالت قتل في عهد عبد العزيز بوتفليقة وكمال الدين فخار قتل في عهد الفريق أحمد قايد صالح.

وأشاد الناشط علي آيت جودي بقرار الطلبة التظاهر يوم الاثنين بدلا من الثلاثاء، بسبب احتمالية أن يوافق يوم عيد الفطر السعيد.

وقال إن الشعب الذكي، وان النظام كان يعتقد أن المظاهرات قد تنقص وتضمحل في شهر رمضان، لكن الحقيقة أن المسيرة بقيت ضخمة، وزادت عدد المتظاهرين في كل جمعة، والطلبة فهموا أن النظام يلعب على عامل الوقت.

من جهته، قال الناشط السياسي جمال عفار إن اغتيال فخار دليل على استمرار حكم العصابة، وان طريقة قتله لا يقبلها أحد مهما اختلفنا معه، فالفكرة تناقش بالفكرة وليس بالتعدي والاغتيال، وان ما عاناه داخل سجون العصابة، يتكرر مع عبد الله بن نعوم والحاج غرمول، والذي كان من أوائل من رفعوا شعار ضد العهدة الخامسة.

وتساءل عفار “كيف أن تذهب العهدة الخامسة والرابعة ويبقى غرمول في السجن”.

وقال إنه كان من الأجدر بالجنرال أحمد قايد صالح أن يفرج عن معتقلي الرأي والسياسيين في السجون، ولكن ليس هناك حسن نوايا، ونحن نرى الكثير من المبادرات دون ان يبدي النظام حسن نوايا.

وذكر عفار أنه لا زال هناك معتقلون من سنوات التسعينات، ولا زالت الاعتقالات حتى في ظل الحراك، ولا زال هناك غلق للطرقات.

مواضيع متعلقة

وقفة احتجاجية للمطالبة باطلاق سراح معتقلي الرأي بتلمسان

Admin

توقيف “مالك مجمع سوفاك” مراد عولمي وشقيقه

Admin

الجماهير تعد لرد قاسٍ على تهديدات قايد صالح

Admin