Algeria Leaks
تذكر واطلب الستر تقارير ملفات ساخنة

وسط أزمات طاحنة..حكومة بدوي تنفق الملايين على مهرجان للأغنية

يواصل الجزائريون بكل الأشكال وفي كافة المجالات التعبير عن رفضهم للحكومة المنبوذة التي يشكل رحيلها مطلبا أساسيا من مطالب الحراك الجماهيري المنطلق من 22 فيفري الفارط.

ولا يترك الحراكيون الاحرار مناسبة إلا ويستغلونها للتعبير عن رفضهم لكل رموز النظام الفاسد وحكومة بدوي الفاشلة، وتلاحق عبارات الرحيل والتنحي وشعارات الحراك الوزراء والمسؤولين أينما ولوا وجوهم.

ورغم أن مريم مرداسي وزيرة الثقافة في حكومة نور الدين بدوي، والتي باتت تعرف في أوساط الجزائريين بوزيرة “الملاهي الليلة” أنفقت الملايين على مهرجان تيمقاد الدولي في طبعته الواحدة والأربعين، إلا أن ذلك لم يشفع لها لدى أحرار الجزائر وجمهور المهرجان الذين استقبلوها بعبارات الرحيل وصافرات الاستهجان.

ووفقا لمقاطع فيديو نشرها ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فانه بمجرد اعتلاء “الوزيرة الراقصة” منصة المسرح الروماني الذي يقام فيه المهرجان، استقبلها الجمهور بصافرات الاستهجان والسخرية وللتعبير عن رفضهم لها.

استقبال الجمهور لمرداسي بما يليق لها لم يمنعه الإجراءات الأمنية الشديدة التي فرضتها القوى الأمنية والشرطية في المنطقة المحيطة بالمهرجان وداخل المسرح الروماني، حيث انتشرت قوات أمينة كبيرة واتخذت احتياطات مشددة تحسبا لوقوع أي أحداث غير مبرمجة.

شهود عيان نقلوا عن مرداسي انزعاجها الشديد وغضبها مما يحدث، وقالوا إن حالة عصبية انتابتها فور نزولها عن منصة المسرح بسبب استقبالها السيئ من الجمهور وفق ما نقلوا عنها.

وبالعودة إلى المهرجان الغنائي، الذي أًطلق عليه اسم (مهرجان دولي)، فرغم حالة النفخ والتهويل في المهرجان الذي لم يتعدى كونه مهرجانا محليا كون أغلب المشاركين فيه من الدولة، لكن ذلك لم يؤثر في مدى اهتمام الجمهور به وسط دعوات لمقاطعته وعدم حضوره.

هكذا إستقبلت وزيرة الشطيح غير الشرعية عند إفتتاح مهرجان تيمقاد.ملاحظة كان على المواطنين عدم الحضور..

Posted by Rabah Boussora on Monday, July 29, 2019

وتوضح الصور التي تم نشرها من المسرح أن سهرة الافتتاح شهدت جمهورا متواضعا ليس بالكثافة التي تعود عليها المهرجان في السابق، وخيم عليه شبح المدرجات الفارغة .

وطالب نشطاء عبر مواقع التواصل بمقاطعة المهرجان وتوفير الأموال المخصصة له من قوت وأموال الشعب بقطاعات أخرى.

وقال آخرون في الوقت الذي تشهد البلاد حرائق هائلة أتت على مقدرات كبيرة للدولة، وفي الوقت الذي يعاني فيه المواطنون الفقر والبطالة وقلة موارد العمل، تقوم وزيرة الثقافة بصرف أزيد من 100 مليار على المهرجان الغنائي.

وزيرة الثقافة الغير شرعية تصرف ازيد من 100 مليار على مهرجان تيمڨاد#مقاطعة حفلات الرقص والغناء #لا لتبذير أموال الشعب

Posted by Bejaia FM on Monday, July 29, 2019

مواضيع متعلقة

في أول خطاباته..مهرب “الشيفون” ينصب نفسه محاميا عن زعيم العصابة

Admin

أذناب العصابة يلاحقون كمال الدين فخار حيا وميتا

Admin

كرمان: السعودية والإمارات تسعيان لتحويل ربيع الجزائر إلى خريف

Admin